CopyFX هي منصة الاستثمار عبر نسخ التداولات المملوكة لمجموعة RoboForex.
+65 3158 8389

دعم مباشر
24/7

تحذير المخاطر

سوق العملات

1. الرافعة المالية. ترتبط الصفقات المنفذة في حسابات التداول بدرجة عالية من المخاطرة. يكون مقدار الهامش الأولي لتنفيذ الصفقة منخفضا بدرجة كبيرة عن الحد الأدنى لحجم العقد في سوق العملات بين البنوك، وبالتالي يتم تنفيذ كل صفقة باستخدام رافعة مالية. ستؤثر التحركات الصغيرة نسبيا في سعر الأصل المتداول على أصولك بشكل كبير للغاية. تعد الرافعة المالية سلاحا ذو حدين – يمكنها أن تعمل في صالحك بنفس القدر الذي تعمل به ضدك. يمكن أن تخسر إيداعك والأصول الأخرى التي أودعتها للاحتفاظ بمستوى الهامش. إذا تحرك سعر الأصل المتداول في عكس مركز تداولك، ما يؤدي إلى زيادة متطلبات الهامش، فقد يطلب منك الاحتفاظ بمستوى الهامش من خلال إيداع أموال إضافية. في حال رفضت القيام بذلك، قد يتم إغلاق مركز تداولك على خسارة.

2. أوامر الحد من المخاطرة. قد لا تكون أوامر الحد من المخاطرة، على سبيل المثال – » وقف الخسارة « أو » وقف الحد« فعالة بالقدر الكافي إذا لم تسمح ظروف السوق بتنفيذ الأمر عند السعر المحدد في الأمر.

المخاطر الإضافية الشائعة في تجارة الفوركس

3. الرسوم والعمولات الأخرى. قبل البدء في تنفيذ الصفقات، سيتوجب عليك معرفة العمولات والمدفوعات والتكاليف الأخرى التي قد تطلب منك. قد تؤثر هذه التكاليف على ربحك النهائي أو قد تزيد خسارتك.

4. مخاطر العملات. سيتوقف إجمالي أرباحك وخسائرك على تقلبات أسعار العملات.

5. طرق تنفيذ الصفقات. لا يخضع سوق العملات للتنظيم بشكل صارم للغاية، وبالتالي لا يلزم لتنفيذ الصفقة أن يتقابل المشتري والبائع مع بعضهم البعض. يتم توفير السيولة اللازمة للتداولات بطريقة آلية الكترونية، وتتغير العروض والأسعار بسبب التغيرات في السيولة ونتيجة لعملية المزاد. معظم منصات التداول الالكترونية تعمل بشكل آلي تماما. ولكن مثل أية تقنية أخرى، قد تكون هذه النظم عرضة لأعطال محتملة. يتعين عليك الاتصال بالشركة التي تتعامل معها للحصول على معلومات مفصلة عن مثل هذه الحالات.

6. التداولات الالكترونية. التداول على منصات التجارة الالكترونية قد لا تختلف فقط عن التداول في سوق الانتربنك للعملات، بل قد تختلف أيضا عن منصات التداول الأخرى. إذا كنت تنوي القيام بصفقات عبر منصة تداول الكترونية، فأنت تتحمل المخاطر المرتبطة بهذه المنصة والتي تتضمن من بينها حدوث أعطال محتملة. ونتيجة لذلك قد لا يتم تنفيذ أمر تداولك بطريقة صحيحة.

المخاطر التي يقبلها أعضاء COPYFX:

7. المستثمر

7.1 يقبل المستثمر حقيقة أن المشاركة في مشروع CopyFX يرافقها بعض المخاطر. يقبل المستثمر بشكل كامل مخاطر الخسائر المحتملة والتي يمكن أن تظهر نتيجة لنشاط المتداول خلال العرض المختار.
7.2 يقبل المستثمر حقيقة أن عدم قراءة شروط استخدام نظام CopyFX و/أو شروط العرض بشكل جيد لا يعفيه من المسئولية/ أو المخاطر.
7.3 يقبل المستثمر المخاطر المتعلقة بحقيقة أن سعر تنفيذ أوامر التداول في هذا الحساب قد تختلف عن سعر التنفيذ في حساب المتداول. لا تدفع الشركة أي تعويضات عن الفارق المحتمل في الربح/ الخسارة والعمولة المتعلقة بهذه الصفقات.
7.4 يقبل المستثمر المخاطر المرتبطة بحقيقة أن المتداول قد لا يكون حائزا على ترخيص لإدارة أموال العميل.
7.5 يقبل المستثمر مخاطر الخسائر المحتملة نتيجة إمكانية إغلاق المتداول جزئيًا لمركز تداوله وهو ما قد يقود إلى إغلاق مركز التداول الحالي وفتح مركز تداول جديد بشكل فوري في حساب المستثمر. سيكون مركز التداول الجديد في حساب المستثمر متساوٍ نسبيًا من حيث الحجم مع مركز تداول المتداول.
7.6 يقبل المتداول المخاطر المتعلقة بإمكانية اختلاف إجمالي متطلبات الهامش لحسابات المتداول عن حسابات المستثمر.
7.7 يقبل المستثمر المخاطر المحتملة للخسائر أو الأرباح المفقودة التي قد تظهر نتيجة تقريب القيم عند استخدام إعدادات مرنة لحجم التداول أثناء نسخ صفقات المتداول.
7.8 يقبل المستثمر مخاطر الخسارة المحتملة أو الأرباح المفقودة والتي قد تظهر نتيجة الإعدادات غير الصحيحة لنسخ التداولات، وكذلك عدم القدرة على تحرير الإعدادات بعد الاتصال بعرض المتداول.

8. المتداول

8.1 يقبل المتداول حقيقة أن المشاركة في نظام CopyFX تنطوي على بعض المخاطر. سيظل المتداول مسئولاً عن عمليات التداول في حسابه ويقبل كافة الخسائر طبقًا لاتفاقية العميل وشروط العرض الذي اختاره. يقوم المتداول بتنفيذ عمليات التداول بالأصالة عن نفسه، وعلى حسابه الخاص، وعلى مسئوليته الخاصة.
8.2 يقبل المتداول المخاطر المتعلقة بحقيقة أن المستثمر قد لا تكون لديه الخبرة والمعرفة الكافية بالشكل الذي ربما يؤثر على نتائج التداول في حساب المستثمر وعمولات المتداول.
8.3 يقبل المتداول المخاطر المتعلقة بعدم تلقي إجمالي مبلغ العمولة نتيجة أن حساب المتداول قد لا يكون به أموال كافية لتنفيذ هذه العملية. لا تتحمل الشركة أي مسئولية ولا تدفع أي تعويض نتيجة الفرق في العمولة في مثل هذه الحالات.